قمة ثلاثية (مصرية يونانية قبرصية) اليوم بالقاهرة


فى الوقت الذى تغرق فيه مصر فى مشكلات اقتصادية جمة، وفى الوقت الذى تزداد فيه حدة التوترات والغليان فى الشارع المصرى يوما بعد يوم، يسعى عبد الفتاح السيسى إلى التواصل مع الدول الغربية باستمرار؛ فى محاولة منه لتجميل وجهه وإخفاء فشله فى الداخل.

فى الوقت الذى تغرق فيه مصر فى مشكلات اقتصادية جمة، وفى الوقت الذى تزداد فيه حدة التوترات والغليان فى الشارع المصرى يوما بعد يوم، يسعى عبد الفتاح السيسى إلى التواصل مع الدول الغربية باستمرار؛ فى محاولة منه لتجميل وجهه وإخفاء فشله فى الداخل.

وفى إطار تحقيق مساعى السيسى هذه تعقد اليوم الثلاثاء قمة ثلاثية بين مصر واليونان وقبرص بقصر الاتحادية، مقر رئاسة الجمهورية فى مصر، وذلك بحضور السيسي، ونظيره القبرصي نيكوس أنيستاسياديس، ورئيس الوزراء اليوناني ألكسيس تسيبراس.

ومن المقرر أن تبحث القمة الثلاثية تفعيل ما تم الاتفاق عليه في القمم الثلاثية الماضية، من تنفيذ مشروعات مشتركة في عدد من المجالات، من بينها الزراعة والاستزراع السمكي والسياحة والطاقة والنقل البحري، والأزمات التي تمر بها بعض دول المنطقة، فضلا عن سبل تعزيز التعاون في مجال مكافحة الإرهاب.

يذكر أن مصر وقبرص واليونان عقدت قمتين سابقتين، أحدهما في قبرص أبريل 2015، والثانية في العاصمة اليونانية أثينا في ديسمبر الماضى، وذلك لبحث سبل دعم العلاقات وتكثيف التعاون والتنسيق في العديد من المجالات.

وأيضا وقعت مصر وقبرص في فبراير الماضي برنامجا للتعاون المشترك في مجال الدفاع ومكافحة الإرهاب.