زيارة ميسي .. استقبال الملوك الفاتحين , واحتفاء لا يلقاه السيسي نفسه في الخارج !


هكذا علق الإعلامي المعارض للنظام في مصر، وائل قنديل، على زيارة لاعب الكرة الأرجنتيني ليونيل مسي إلى مصر، ضمن برنامج السياحة العلاجية الذي تنظمه شركة "فارما"، ويشارك فيه ميسي من خلال زيارة تستمر لمدة 8 ساعات.

هكذا علق الإعلامي المعارض للنظام في مصر، وائل قنديل، على زيارة لاعب الكرة الأرجنتيني ليونيل مسي إلى مصر، ضمن برنامج السياحة العلاجية الذي تنظمه شركة "فارما"، ويشارك فيه ميسي من خلال زيارة تستمر لمدة 8 ساعات.

المستفيد الوحيد من زيارة ميسي للقاهرة هو فريق باريس سان جيرمان.
زيارة المتعوس إلى خايب الرجا.

— wael kandil (@waiel65) ٢١ فبراير، ٢٠١٧

احتفاء غير مسبوق بمسي

وصل ميسي عصر أمس الثلاثاء، بعد تأجيل الزيارة قبل ذلك مرتين، وتوجه اللاعب لمنطقة الأهرامات، وقام  بجولة سياحية، والتقطت الكاميرات لميسي عددا من الصور الفوتوغرافية للترويج لحملة "تور اند كيور".

عقب زيارته الأهرامات توجه اللاعب الأرجنتيني إلى فندق "مينا هاوس" لحضور الاحتفالية المخصصة لإطلاق الحملة عالميًا، وتشهد العرض الأول للإعلان العالمى لحملة "تور أند كيور"، والذى تم تصويره فى إسبانيا.

وتتضمنت الاحتفالية حفل عشاء بحضور كبار الشخصيات العامة، والذى شهد عقد مزاد على "تيشيرت"، خاص بميسي لصالح علاج عدد من المرضى المصريين بفيروس سى ضمن الحملة.

زيارة ميسي ليست إنجازًا، بيد أن قنوات الإعلام المصري اعتبرتها إنجازًا، إضافة إلى بث عدد كبير من المواقع زيارة اللاعب مباشرة على الإنترنت، ومتابعة تحركاته بالصور، والفيديو، وتابعت شبكة قنوات "أون تي في" الزيارة منذ بدايتها، ونقلتها على قنواتها من خلال بث مشترك.

وأجرى عمرو أديب حوارًا مع اللاعب الأرجنتيني مدته 8 دقائق، تحدث خلالها ميسي عن معرفته بتاريخ مصر، ودراسته للأهرامات، وعظمة التاريخ المصري، وأنه سعيد أنه تواجد في مصر، رغم مدة الزيارة القليلة.

 

 

أسباب تأجيل الزيارة مرتين سابقتين

ميسي "المتعوس" كما أطلق عليه الكاتب المصري، وائل قنديل أُجلت زيارته إلى مصر، في مرتين سابقتين، الأولى عقب أحداث تفجير الكنيسة البطرسية، في ديسمبر الماضى، والثانية عقب الهزيمة القاسية التى تعرض لها نادى برشلونة برباعية نظيفة أمام نظيره باريس سان جيرمان، فى الدور الـ16 من دورى أبطال أوروبا، الثلاثاء الماضى، ما تسبب فى تأجيل زيارة ميسي التى كان من المقرر لها الأربعاء الماضى.

أخيرًا حضر ميسي إلى القاهرة، وشهدت زيارة اللاعب استقبالًا حافلًا، وسط تأمين مكثف من قوات الأمن المصرية.

"السوشيال ميديا" وآراء مختلفة لزيارة ميسي

السوشيال ميديا لم يفوتها الحدث، وغرد عدد من النشطاء على هشتاج "ميسي"، الذي تصدر "تويتر" عقب إطلاقه، ورحب عدد من النشطاء بالزيارة، بينما انتقد آخرون زيارة ميسي، في ظل وضع اسم "أبوتريكة" على قوائم الإرهاب، ومن ثم وضعه على قائمة ترقب الوصول.

الفنانة المصرية رشا مهدي كتبت على حسابها بموقع التدوين المصغر "تويتر" عن زيارة النجم الأرجنتيني "ناس 'اشتغلت' و عملت و جابت "ميسي" لمصر،  وناس قاعدة عالنت بتنتقدهم بس. شكرا لكل اللي ساهم في الحدث دا و شكرا ميسي ، نورت مصر".

 

ناس 'اشتغلت' و 'عملت' و جابت #ميسي لمصر و ناس 'قاعدة عالنت بتنتقدهم بس. شكرا لكل اللي ساهم في الحدث دا و شكرا ميسي #نورت_مصر

— رشا مهدي Rasha Mahdi (@RashaMahdi) ٢١ فبراير، ٢٠١٧

وانتقد "محمد أشرف" التشكيلات الأمنية التي أمنت لاعب الكرة الأرجنتيني فور وصوله القاهرة، وكتب على حسابه بموقع التدوين المصغر تويتر "تأمين ميسي كان كافي لعدم حدوث مذبحة بورسعيد".

#ميسي
تـــأميـن ميســى كـان كـافى لعـدم وجـود مـذبحـه بـورسعيـد

— Mòĥäɱed ĄŜĥrâf (@In_je_ct_ion) ٢١ فبراير، ٢٠١٧

وكتب سيف سيد "بغض النظر عن إنها حفلة تستحق التريقة بس إحنا لو فعلا دلوقتى نقدر نعالج فيرس c فدى حاجة عظيمة".

بغض النظر عن انها حفله تستحق التريقه بس احنا لو فعلا دلوقتى نقدر نعالج فيرس c فا دى حاجه عظيمه #ميسي

— sief sayed (@siefbeto) ٢١ فبراير، ٢٠١٧

هل وجهت زيارة ميسي أنظارالعالم لمصر

اهتم الإعلام المصري بنقل زيارة لاعب الكرة الأرجنتيني، واحتفى بها، بيد أننا لم نلاحظ تواجد وسائل الإعلام العالمية، ولم تنل الزياة أي اهتمام من جانب الإعلام العالمي، ما يؤثر على مدى تحقيق الزيارة التي كلفت مصر ما يقرب من مليون يورو

حيث كشفت مصادر على صلة بالدوائر الرياضية في إسبانيا عن أن ليونيل ميسي، نجم المنتخب الأرجنتيني ونادي برشلونة، حصل على مقابل مادي قدره «مليون يورو» مقابل زيارته للقاهرة، والترويج لإحدى شركات الدواء، بالإضافة إلى تذاكر طيران له ولأشقائه ومديري أعماله.

ففي الوقت الذي حضر فيه ميسي إلى القاهرة للقيام بدور سياحي، أعلنت روسيا عن نيتها عدم استكمال رحلاتها إلى مصر في المستقبل القريب، بسبب مخاوف أمنية، ما أثر سلبًا بالتأكيد على نظرة العالم تجاه الأوضاع في مصر، رغم زيارة "ميسي".

 

زيارة ميسي ليست إنجازًا، بيد أن قنوات الإعلام المصري اعتبرتها إنجازًا، إضافة إلى بث عدد كبير من المواقع زيارة اللاعب مباشرة على الإنترنت، ومتابعة تحركاته بالصور، والفيديو، وتابعت شبكة قنوات "أون تي في" الزيارة منذ بدايتها.